تشريع قانون لتمويل برامج المنظمات غير الحكومية

مشاركة المجتمع المدني مع مجلس النواب العراقي

حوارات مجتمعية في بيروت لمناقشة الاستقرار الوطني في العراق

برنامج المنظور الثقافي للعنف ضد المرأة

الاجتماع التحضيري لفريق العمل الوطني للاعداد لمؤتمر تفعيل ورقة الرؤية المجتمعية للاسقرار الوطني

شركاؤنا

الشركاء الدوليون

الشراكة مع صندوق دعم الديمقراطية

عمل مركز دار السلام العراقي ومنذ بداية تأسيسه على تحقيق مجموعة من الاهداف الاستراتيجية والتي يطمح من خلالها الى الارتقاء بالممارسة الديمقراطية في العراق الى مرحلة الاستقرار والرسوخ. من خلال البرامج والانشطة السنوية التي يعمل على تنفيذها في محافظات العراق، تمثلت رؤية المركز في العمل على خلق وتطوير اليات التواصل بين المكونات العراقية وعبر نشر ثقافة الحوار بين مختلف مكونات المجتمع العراقي وتشجيع وتدريب القيادات المجتمعية على اليات التواصل والمشاركة في مختلف الانشطة المدنية.

عمل فريق الخبراء في المنظمة وخلال مرحلة سابقة للتأسيس على دراسة مجموعة العوامل التي تقوض تحقيق المصلحة الوطنية، وكيفية اعادة خلق وسائل متقدمة من شأنها ان تخفف الصراع بين المكونات المجتمعية والسياسية وتحقق التوافق بينها بما يخدم مصلحة الدولة والمواطن اولا. النتائج التي توصل لها فريق الخبراء، والتي ساعدت على بلورة مجموعة من الاهداف والاليات المدنية ، مهدت الطريق الى توطيد علاقات فاعلة مع بعض الشركاء الدوليون الذين تتوافق برامجهم وخططهم مع رؤية واهداف المركز لاسيما في مجال بناء السلام وحل النزاعات، تحقيق الاستقرار الوطني والاصلاح السياسي والقانوني والاقتصادي، وتنمية الديمقراطية وسبل بناء الدولة المدنية. وبالفعل تمثلت بوادر الشراكة الاولى مع صندوق دعم الديمقراطية بعد اعتماد اثنان من خبراء المركز لدراسة منهجية المخالفة المتنورة للخبير خوسي ماريا اركويتا بشكل خاص، وتجارب بعض دول امريكا الجنوبية بشكل عام، خلال حقب الصراع والتنافس على السلطة وتأثير هذا الصراع على تنامي الاختلافات بين مكونات شعوب دول امريكا اللاتينية. عمل مركز دار السلام العراقي وبالشراكة مع صندوق دعم الديمقراطية ومن خلال تبني مجموعة من الحوارات والنقاشات المعمقة بين قادة البلد السياسيين والقيادات المجتمعية ورجال الدين والناشطين المدنيين البارزين على تنفيذ عدد من البرامج المدنية في بعض محافظات العراق لاسيما التي تشهد صراعا وتنوعا دينيا او اثنيا او فكريا، لغرض صنع طاولات حوار بين الاطراف المتنازعة وتحويل لغة التنافس والاختلاف بينها الى اليات عمل تشاركية للمساهمة في بناء دولة مدنية في العراق تقوم على ترسيخ قيم المواطنة والتسامح والتعاون وتشجيع افراد المجتمع العراقي على تبني تلك القيم في افضل الممارسات الديمقراطية التي من شأنها ان تساهم في التأثير على اصلاح العملية السياسية في العراق.

ومع بدايات عام 2009 نفذ مركز دار السلام بتمويل من صندوق دعم الديمقراطية عدد من البرامج الناجحة في محافظات بغداد، نينوى، كركوك، ديالى، البصرة، ميسان، الناصرية، الانبار، فضلا عن اقليم كردستان، تضمنت عقد ملتقيات وورش عمل وجلسات حوارية وندوات بين شرائح مجتمعية متنوعة وقادة العراق السياسيين. الانشطة المدنية المختلفة التي عمل المركز على تنفيذها ساعدت على خلق اليات تواصل فاعلة مع القيادات المجتمعية والسياسية البارزة في البلد، وخلق اجواء من الثقة والتعاون المشترك بينهما. وبدء خبراء المركز وبعد نجاح هذه البرامج في خلق نقاط تواصل اساسية بين مكونات المجتمع العراقي، واكتساب ثقة صناع القرار العراقيين، على تخطيط انشطة متقدمة باستخدام منهجيات واليات تشاركية، لدراسة وتشخيص تحديات اكثر عمقا وتأثيرا في البناء الديمقراطي في العراق، كتعزيز الاستقرار الوطني، استقلالية القضاء وتحقيق سيادة القانون، الحريات العامة وحقوق الانسان، تحديات التنمية واصلاح النظام الاقتصادي، العلاقة بين السلطات، ومؤسسات الحكم المحلي والمركزي.

الشراكة مع وكالات الامم المتحدة

حرص مركز دار السلام العراقي على العمل بشكل وثيق مع بعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) وفريق العمل القطري في تحقيق اهدافها الاستراتيجية بموجب الاتفاقية الثنائية الموقعة بين الوكالة والحكومة العراقية. الشراكة مع الوكالات العاملة في العراق تضمنت تنفيذ عدد من البرامج متعددة القطاعات في مجالات متنوعة كالمصالحة الوطنية، تعزيز الشراكة بين المجتمع المدني والسلطات العامة،، حقوق الانسان، العنف ضد المرأة، والاصلاح القانوني والقضائي. وخلال مجالات الشراكة والعمل المتنوعة مع صناديق الامم المتحدة العاملة في العراق عمل خبراء المركز على تقريب وجهات النظر بين ممثلين المنظمات غير الحكومية المحلية العاملة في العراق وخبراء ومسؤولين الخطط الانمائية للأمم المتحدة، فضلا عن المشاركة مع اللجان الثنائية ـ المشتركة التي شكلت ضمن خطة عمل البرنامج القطري في العراق، واللجنة المتابعة لتحقيق الاهداف الانمائية للألفية الجديدة.

وتمثلت خطة العمل المركز في الشراكة في وكالات الامم المتحدة على مجموعة من الاهداف:

• فسح مجال اكبر للمشاركة المجتمعية والمدنية وتطوير مناقشات مع السلطات في العراق حول المادة (30) من الدستور المتعلقة بالواقعالاجتماعي، والحريات، وتفعيل القوانين المتعلقة بهما.

• اصدار وثائق تعزز التعاون المجتمع المدني والسلطات العامة لاسيما في مجال دعم السلطات للمجتمع المدني، وتحديد الالتزامات والمسؤوليات بين الطرفين.

• تنفيذ بعض البرامج المتعددة القطاعات ضمن خطة برنامج العمل القطري الموقعة بين بعض وصناديق الامم المتحدة العاملة في العراق والحكومة العراقية لاسيما في مجال حقوق المرأة، والشراكة بين السلطات والمجتمع المدني.

• المشاركة في اللجان الثنائية مع الحكومة وخبراءالامم المتحدة في تحقيق الاهداف الانمائية للألفية الجديدة.

الشركاء المحليون

يطمح مركز دار السلام العراقي من خلال شراكته مع المنظمات غير الحكومية العاملة في العراق الى تأسيس شبكة مدنية فاعلة تساهم في تبني الحراك المدني بما يحقق احتياجات الموانين وتلبية حقوقهم وتعزيز الحريات العامة. خلال مجموعة من الحملات التي قام المركز بتخطيطها وتنفيذها مع الشركاء المحليون تم اطلاق بعض المبادرات المدنية في مختلف محافظات العراق كالمبادرة المدنية للحفاظ على الدستور، ومبادرة السلم الاهلي والتي تضمنت مشاركة مجتمعية واسعة قام المشاركون من خلالها بتبني المطالبة بجملة من الاصلاحات القانونية والقضائية والضغط على صناع القرار لتشريع القوانين التي تؤثر في حياة المواطنين ومصالحهم. تبنى المركز منذ بداية تأسيسه العمل على اقامة اجتماعات وندوات مكثفة مع الشركاء المحليون من ممثلين المنظمات غير الحكومية والقيادات المجتمعية البارزة لغرض التأسيس لحراك مدني يلتزم بالأليات والممارسات الديمقراطية السلمية للتعبير عن رأيه وعن احتياجات المجتمع العراقي.

وبدأت هذه المنظمات بالعمل على وضع اولويات للحراك المدني، ومقاربة هذه الاولويات من احتياجات المواطن من جهة، والرؤية المدنية للإصلاح السياسي والقانوني من جهة ثانية. وقامت المنظمات الشريكة مع مركز دار السلام العراقي كمنظمة اثر للإنماء، شبكة فعل، مؤسسة مدارك، المركز المدني للدراسات والاصلاح القانوني، جمعية التحرير النموذجية، منظمة الخير الانسانية، جمعية الفردوس، وغيرها من المنظمات من مختلف محافظات العراق، بالعمل على تحديد خارطة طريق للحراك المدني السلمي وتعزيز الشراكات في تنفيذ البرامج والخطط، والمساهمة في رسم السياسات العامة، وتعزيز الشراكة مع المؤسسات الحكومية والدولية المختلفة.

استبيان

ما هي العوامل التي تعتقدون انها تساهم في تعزيز الاستقرار الوطني في العراق?
 اجراء مصالحة وطنية حقيقية
 اعادة توزيع الثروات بشكل عادل
 اجراء اصلاحات قانونية وقضائية
 حل مشكلة كركوك و المناظق المتنازع عليها
 الاصلاح الاقتصادي

من مكتبة الفديو


المقطع الثالث من لقاء د سامي شاتي على قناة الاشراق الفضائية حول موضوع الاستقرار

من معرض الصور

خارطة زوار الموقع

أحصائيات

عدد الزوار حاليا : 1
عدد زوار اليوم : 3
عدد زوار أمس : 75
عدد الزوار الكلي : 121791